الصحة النفسية

الوسواس القهري أسبابه وأعراضه وطرق العلاج

أسباب وعلاج الوسواس القهري

تعريف الوسواس القهري

الوسواس في اللغة: هو الكلام الذي يحدث الإنسان نفسه به، أي هو حديث النفس، يقول رب العالمين سبحانه وتعالى في سورة ق الأية رقم 16 – ولقد خلقنا الإنسان و نعلم ما توسوس به نفسه – ولكن هناك معنى آخر للوسواس إذا قرأناها بفتح الواو، فيكون معناها الشيطان الرجيم، حيث يقول الله تعالى في سورة الناس – من شر الوسواس الخناس الذي يوسوس في صدور الناس – صدق الله العظيم.

وأما القهر فيعني الغلبة، أي أن يكون الإنسان واقع تحت قوة أشد من قوته هذه القوة ترغمه على فعل شيئ معين بغير رضا منه، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ بالله من القهر فكان يقول و أعوذ بك من غلبة الدين و قهر الرجال.

وبناء على ما تقدم يكون تعريف الوسواس القهري من حيث اللغة هو حديث نفس يدفع الإنسان إلى فعل شيئ لا يرضاه.

ولكن إذا ربطنا بين معنى الوسواس بفتح الواو ( الشيطان الرجيم ) و بين معنى كلمة القهر، سنجد أن الوسواس القهري له معنى أخر، و هو وسوسة شيطان بشكل مكثف و عنيف لدرجة أخذ الإنسان إلى خيال ووهم وقصص لا تنتهي تدور في عقل و تفكير الإنسان المصاب بالوسواس، ولهذا يطلق عليه وسواس قهري.

تعريف الوسواس القهرى فى الطب النفسى

هو عبارة عن أفكار تدخل عقل الإنسان لا إرادياً منه، وصور ومشاهد يتخيلها تجعله يسرح، وتكون المشاهد مكررة في عقله و إن حاول منعها يجد نفسه بعد محاولات الدفع والمنع غير قادر على طردها، وتظل الصور والمشاهد تلح عليه حتى أنه لا يقوي على منعها رغم مجاهدته لها حتى تنتصر عليه في النهاية و تأخده إلى عالم مليئ بالإكتئاب، والقلق .


ما هي أسباب الوسواس القهري؟

للوسواس القهري عدة أسباب نذكر منها ما يلي:

  • مشكلات حصلت في الماضي ويجد الإنسان نفسه يستذكر تلك الأحداث في عقله، ويتخيل ردود فعل كان عليه أن ينفذها في الواقع و لكنه لم يفعل، ويتطور الأمر إلى أن هذه التخيلات تكون متكررة و تلح على تفكيره بشدة، حتى أنه ينفعل مع الخيال وتبدو على وجهه ملامح غضب أو حزن أو سرور أو غم وهم، و من الغريب أن هذه الملامح تبدو على وجهه من غير أن يشعر هو،
  • حصول تغيرات في طبيعة كيمياء الجسم أو الدماغ هذه التغيرات تؤدي إلى الوسواس القهري.
  • التعرض لظلم من أحد أفراد الأسرة قد يسبب الوسواس القهري، حيث أن الظلم الواقع على الشخص من أحد أفراد أسرته يسبب ألماً وكسراً في النفس، ويجد الشخص نفسه يحتاج بشدة للبكاء، وليت الألم كان قد أتى من شخص غريب ولكنه أتى ممن كان الإنسان يعتبره هو الحنان أو الأمان أو المودة. فيحصل وسواس متكرر وعنيف لدى الإنسان فيصبح مصاب بالوسواس القهري.
  • هناك بعض الدرسات تشير إلى أن الوسواس القهري يمكن أن يكون نتيجة لمكون وراثي، ولكن لم يتم التعرف بعد على نوع الجينات الوراثية التي تتسبب في وراثة الوسواس القهري.

أعراض الوسواس القهري

الوسواس القهري له أعراض كثيرة، ولا يشنرط أن يكون الشخص المصاب بالوسواس القهري كبيراً أو صغيراً أو شاباً أو مسناً، و نذكر من أعراض الوسواس القهري ما يلي:

1 الخوف من التلوث أو الإصابة بالأمراض، لدرجة تصل إلى الخوف من مصافحة الآخرين أو لمس الأجسام التي لمسها أشخاص آخرون.

2 التوتر الشديد عندما تكون الأشياء في وضعية غير مرتبة أو موضوعة في غير أماكنها.

3 الخوف من فقدان شيء، أو الخوف من التخلص من الأغراض.

4 تكرار التفكير في الجنس وربما كانت الأفكار الجنسية مزعجة.

5 السرحان في قصص وهمية يتخيلها بعد مواقف معينة، فيبدأ في نسج قصة من محض خياله ويعيش بداخلها.

6 تخيل المريض بأنه يؤذي أطفاله أو الأشخاص العزيزين عليه.

7 غسل اليدين، أو الاستحمام، أو تنظيف الأسنان مراراً وتكراراً.

8 تنظيف الأدوات المنزلية بصفة متكررة.

9 ترتيب الأشياء وتنظيمها بطريقة معينة.

10 الشك المستمر فمثلاً يقوم الشخص بغلق الأبواب ثم يعود ليتأكد من قفلها وربما يكرر هذا عدة مرات، وكذلك يكرر التأكد من غلق الأجهزة و تفقد المفاتيح.

11 الرغبة المستمرة في الحصول على الدعم.

12 العد بنمط معين أو تكرار عبارات معينة.

كيف تعالج نفسك من الوسواس القهري

يمكنك أن تساعد نفسك للتخلص من الوسواس القهري، وذلك بالإلتزام ببعض السلوكيات و الأنماط الحياتية التي نذكر منها ما يلي:

  • قم بالتعبير عن مشاعرك بالتحدث إلى شخص مقرب.
  • قم بالكتابة، امسك القلم والورقة البيضاء أمامك واكتب كل ما بداخلك، وأخرج كل مشاعرك من داخلك إلى الكتابة.
  • اجعل لنفسك ورد دائم من تلاوة القرآن الكريم يومياً، وليس شرطاً أن يكون الورد كبيراً أو صغيراً ولكن المهم هو الإستمرار عليه بدون انقطاع.
  • قم بعمل تمارين الإسترخاء و التأمل مثل التنفس بعمق و بطء أو ممارسة اليوجا، فتلك التمارين تعمل على تنقية وصفاء النفس.
  • احرص على الحصول على قسط كاف من النوم، فالنوم يمنح الجسم طاقة ايجابية و يساهم في إعادة ترتيب الإنسان من داخله.
  • قم بقضاء وقت أطول مع العائلة و الأصدقاء، وادخل معهم في نقاشات ووجهات نظر، ويمكنك استعمال بعض أنواع الترفيه مع أحد أصدقائك أو الخروج أو التسوق، بحيث أنك تنخرط في الحياه بشكل يبعدك عن الوحدة حيث أن الوسواس القهري لا يستطيع أن يجد طريقاً إلى الإنسان إلا أثناء وحدته و انعزاله.
  • احرص على ممارسة الرياضة بانتظام فهي مفيدة للصحة النفسية و مقاومة لحب العزلة و الإكتئاب ووسوسات النفس، فضلا عن أنها مفيدة للصحة البدنية والعضوية.

إذا كانت الحالة متقدمة، لدرجة أن المصاب بالوسواس القهري يفكر كثيراً في فعل أمور عدائية، أو يفكر في عدالة الله سبحانه وتعالى وكأنه يشعر بالشك في عدل الله عز وجل، أو أن الوسواس القهري يوقف حياته و يجعله يهمل العمل وكأنه يدمر نفسه بالبطئ.

ففي هذه الحالات أو ما شابه لها ينبغي الذهاب إلى الطبيب النفسي فوراً، الوسواس القهري يمكنه تدمير حياة إنسان أو يجعله محبطاً أو مكتئباً، لذا ينبغي عند شعورك بأعراض من الوسواس القهري أن تعرض نفسك على الطبيب دون تأخير.

كذلك ينبغي على الأسرة والمحيطين إذا شعروا بإصابة أحد منهم بالوسواس القهري، أن لا يترددوا في الذهاب به إلى الطبيب النفسي، و إقناعه بشتى السبل لعرض نفسه على الطبيب حيث أن في بعض الأحيان يكون المصاب غير موافق على أن يعرض نفسه على طبيب نفسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى